امبراطورية ميم

| |








كأنها بروفة على منصب سيدة مصر الأولى

ففي أول ظهور لها في حدث عام كبير.. تهادت وتبخترت خديجة.. ابنة المقاول المعروف محمود يحيي الجمال.. في قاعات المنتدى الاقتصادي العالمي الذي استضافته شرم الشيخ.. وبدت ابنة الرابعة والعشرين في كامل زينتها نجمة المنتدى وهي تدخل وتخرج من قاعة الاجتماعات برفقة حماتها سوزان مبارك.. وتعطفت أكثر فتحدثت مع صحفيين ومصورين تحلقوا حولها

خديجة الجمال التي تمت خطبتها في مارس آذار الماضي .. اختارت الجلوس بين خطيبها جمال مبارك ووزير الخارجية المصري أحمد أبو الغيط في الصف الأول في افتتاح قمة المنتدى.. كما حضرت فتاة الجامعة الأمريكية مع حماتها ورشة العمل التي شارك فيها "جيمي" الأمين العام المساعد للحزب الوطني ورئيس لجنة السياسات بالحزب..بعد ظهر السبت ..حول الإصلاح السياسي في العالم العربي

ولكن ما علاقة خديجة بالمنتدى؟ وما هو سبب حضورها جلساته؟ ومن هو الذي دعاها أصلاً للحضور وسط ألف شخصية سياسية واقتصادية لها وزنها؟ أسئلة وعلامات استفهام تحتاج إلى إجابات واضحة

وبينما حار البعض في التساؤل عما إذا كانت خديجة شقراء بالميلاد أم بالتجميل.. بدا واضحا لكثيرين أنها حضرت لتدشين صفتها المنتظرة كزوجة لولي العهد.. الذي يغذ الخطى نحو العرش في تلك الجملوكية –أي الجمهورية الملكية- في ربوع مصر المحروسة

ولأن الرئيس المصري حسني مبارك ألقى كلمة في افتتاح المنتدى الاقتصادي العالمي وقرينته سوزان تستعد لإلقاء كلمة.. في حين تابع كثيرون كلمة جمال.. فإن البعض لا يستبعد أن تلقي خديجة كلمة مفاجئة هي الأخرى عنوانها: أهمية أن تكوني زوجة رجل مهم

وفي هكذا ظروف تبدو الصورة مضحكة.. ماذا لو أن القائمين على المنتدى صححوا خطأهم وأسموه "منتدى مبارك العائلي" أو "امبراطورية ميم" نسبة إلى مبارك وشركائه في قصر العروبة والحكم؟ ألن يكون ذلك التوصيف أكثر دقة من اسمه الحالي؟ أقول هذا وفي ذهني ما قاله الرئيس مبارك في افتتاح المنتدى من أن الإصلاح ينبغي أن "يتبنى نهجا حكيما ومتدرجا يضمن استمراره ويحاذر من طفرات متسرعة تتعجل نتائجه فتؤدي إلى الفوضى وانتكاس مسيرته".. وشدد مبارك على أن الإصلاح في المنطقة لن يكون الطريق إلى تسوية للقضية الفلسطينية بل العكس هو الصحيح

وكلام مبارك يعني أنه علينا وعليكم بخير.. وأنه لا داعي للتفكير في الإصلاح خلال الألفية الثالثة.. وإنما يتعين استيعاب متغيرات العصر في هذه الألفية.. وعندما تحل الألفية الرابعة فسيكون لكل حادث حديث

وبكلمة أخرى: في المشمش

جمال مبارك أدلى بتصريحات في الاتجاه ذاته..وقال إن عملية الإصلاح "يمكن أن تشهد انتكاسات" إلا أنها مستمرة.. لكنه لم يوضح إلى أين تسير مصر في عهد الأب القائد والابن الرائد

الكلام نفسه ردده بأسلوب ببغائي رئيس الوزراء المصري أحمد نظيف الذي قال للصحفيين قبل افتتاح المنتدى إن الحكومة المصرية ليست في عجلة لتغيير النظام السياسي ..بل إن نظيف قال بالحرف الواحد ردا على سؤال بشأن وتيرة الإصلاح في المحروسة إنه "لن يحدث ذلك في شهر أو شهرين أو ستة بل سيستغرق أعواماً..لدينا الوقت لسنا في عجلة من أمرنا".. والذريعة جاهزة: الإسلاميون

نظيف الذي اختاره مبارك كأطول رئيس وزراء تاريخ مصر.. في محاولة للإيحاء بأنه عصر الطهارة مادام لديه رئيس حكومة يحمل مثل هذا الاسم النزيه.. أقول: نظيف أوضح أن الحكومة المصرية "تعيد الحسابات بعد أن نجح الإسلاميون في كسب مواقع عندنا وفي فلسطين والعراق".. في إشارة إلى فوز جماعة الإخوان المسلمين بنحو عشرين في المائة من مقاعد البرلمان في الانتخابات البرلمانية المصرية الأخيرة وفوز حركة المقاومة الإسلامية "حماس" في الانتخابات العامة الفلسطينية وحصول الائتلاف الموحد في العراق على الغالبية البرلمانية

الرجل قال وبراءة الأطفال في عينيه ردا على قمع واعتقال قوات الأمن للمتظاهرين لمناصرة قضاة مصر الشرفاء: "لماذا نلوم الشرطة؟.. بصراحة نفد صبري إزاء توجيه الناس اللوم لمن يحاولون الحفاظ على السلم في مواجهة من يحاولون تقويض السلم".. أعتقد والله أعلم أن "نفد صبري" هذه أخت سمير صبري

ولكن ما لنا ننشغل بمستقبل مصر ونحار في تصور ملامحه في ظل قضايا الإصلاح وتعديل الدستور وإلغاء قانون الطواريء وكارثة التوريث.. وخديجة الجمال تعطينا إجابة شافية على جميع تساؤلاتنا

إنها مسرحية هزلية من الطراز الأول مأخوذة عن مسلسل كوميدي سوري يعود تاريخ عرضه إلى عام ألفين.. اسمه: حكم إلى الأبد.. مع عائلة الأسد
الفارق الوحيد أن المسرحية تحمل العنوان التجاري: عزبة الزعيم.. لصاحبها امبراطورية ميم

ما رأيك بالموضوع؟ عبّر ودع أصدقاءك يشاركون!

24 التعليقات على "امبراطورية ميم"

أكتب تعليقا