تافهون بلا حدود

| |

ليس عندي شك في أنهم سيكونون أكبر حزب في مصر والعالم العربي

وأقترح أن يكون اسم تلك الجماعة "تافهون بلا حدود" (الرجاء احترام حقوق الملكية وبراءة الاختراع!).. على غرار المراسلين والأطباء

إنهم أولئك الذين أهداهم الأديب طه حسين بحرقةٍ مقدمة أحد كتبه بقوله:"إلى الذين لا يعملون.. ويسوؤهم أن يعمل الآخرون"

وهؤلاء عادة جماعة من المتخاذلين والجهلة الذين يفتون بغير علم والمتسلطين على مواقع ليسوا أهلاً لها ولذا يخافون عليها.. تراهم يرتمون في أحضان الروتين ويتفننون في صنع العقبات ويحركون الفخاخ والمصائد.. هم العدو فاحذرهم.. لأنهم ببساطة السوس الذي ينخر في جسد المجتمع

المصيبة أن هؤلاء خفافيش ظلام.. لا يردعهم جهلهم فتجدهم يتحدثون عما لا يعرفون ويبتكرون سيناريوهات غريبة وحكايات أغرب لكل شيء ويقللون من شأن من يعمل بجد وإخلاص فيرمونه بدائهم.. وينسلون

وجماعة "تافهون بلا حدود".. لا حدود لتفاهتها وتسطيحها للأمور واعتمادها على التأويلات والشائعات للإفتاء في الشأن العام ونشر الأكاذيب والحط من قدر الآخرين كذباً وزوراً وبهتاناً

قال الرسول صلى الله عليه وسلم: "سيأتي على الناس سنون يُصدق فيها الكاذب.. ويُكذَّب فيها الصادق.. ويخوَّن الأمين.. ويؤتمن الخائن.. وينطق فيها الرويبضة. قيل : يا رسول الله..وما الرويبضة؟ قال: السفيه يتكلم في أمر العامة"

وكم ذا في بلادنا من تافهين.. بلاحدود

ما رأيك بالموضوع؟ عبّر ودع أصدقاءك يشاركون!

6 التعليقات على "تافهون بلا حدود"

أكتب تعليقا